الاثنين، 4 أبريل، 2011

وبتأمل..

وبتأمل في نني العين.. يسهرني

ياخدني من الحياة وهمومها

يباعد بيني وبين عقلي..

ويإسرني

وبسرح.. جوة لون شعرك

ألاقي الشط مش موجود

وانا غارق وبيدور على القشة

الاقي ايديكي تندهلي

لكنّي بغرق من اللمسة

طب أعمل ايه

بدوب من نظرة في عيونك

وبتوضى في لون شعرك

واروح غارق في لمسة إيد

واتوه جواكي وانساني

وانا اللي عقلي كان دفتر

تروح منه تواريخي .. وضاعت منه المواعيد

وبرجع تاني أتأمل واقول مالي

يضيع العمر..

وسيرتك تصبح الماضي

وصوتك يصبح الحاضر

وضحكة من شفايفك دول تصير أحلامي والآتي

يا مولاتي.. خديني في القصور عبدك

وانا ملكك..

تقولي عايزة م القمر حتة

أجيبلك نوره في هدية

وتبقى نظرتك ليا بكل العمر

وبحلم قلبي يبقى ليكي البيت

تباتي فيه وتتهني

ويبقى ليكي مملكتك

تنامي جوة شرياني

وتصحي ويا صوت نبضي

وتتوضي.. في دمي الحر

وتستني صلاة الضهر

تجيلك شمس نورها من صفا قلبي

تقولك بينا ندعيله

وتبقي عنيكي قنديله

ويبكي ف كفك المفرود.. وتبقى رموشك مناديله

ينام على قلبك الصافي

يبص لفوق يشوف رمشك

ويتأمل..في نني العين.. يقوم.. ساهر

ويرجع تاني يتوه في النني ويسافر

ليست هناك تعليقات: