الاثنين، 19 سبتمبر، 2011

حلم العمر

سنين عمال بحايل فيك يا حلم العمر

ومستنيك ودوقت المر

وبحلم إني أبقى معاك

وأمسك نفسي وقت لقاك .. من الخضة

ووقفتنا تكون قاعدة

تكون ملهاش ولا آخر

وننسى إن فيه آخر

وتتكرر

ونتأخر

وتبقى وقعتي مصيبة

منا وياك بكون خيبة

وطول مانت هنا معايا

أنا وياك ...

ولو طولت في الغيبة

هستناك

ياحلم العمر ..

مش كارهك

ومش فاهمك

ومش عارف هاروح على فين

يا حلم العمر

نورني ... وعرفني

ولو طولت في الغيبة

متقلقش ..

مهيش عيبة ..

ومستنيك

بس خد بالك

مفيش باقي كتير في العمر

اسلام منسي

29 - 4 - 2009


سري الكبير

إنها السبب الأول في خطواتي في الطريق المؤدي الى عملي.. وفي اختياري لملابسي، ونوع العمل الذي أحبه، وطريقة تفكيري، واسلوبي فيها من اختيارها ايضا.

إنها هي.. بكل شقائها الممتع الصعب السخيف المتغير الرائع، انها من يتدخل في اختياراتي لشريكة حياتي وطريقة تعاملي مع البشر.

حياة... كلمة من أربع حروف، لكنها في أعماق كل شيء.

متوغلة في كل حركة وكل صوت وكل لون وكل لمسة وكل همسة.. بدونها لا يوجد معنى للكلام ولا الرسم ولا البناء ولا المعاملات..ولا ، ولا ، ولا...

هي التي تجعلني أكره مترو الانفاق.. وأعشق الاتوبيس وكل ما يتوغل وسط الناس، هي التي تجعلني أستمع الى حمزة نمرة ومنير وفيروز وبلاك تيما ومكي وكلاكيت ومسار اجباري وعلي الهلباوي و.. و.... و......

تجعلني بكل بساطة اقول "شكرا" لكل واحد كان سبب في أن يمنعني عن شئ "ميعاد ، وظيفة، طريق، فلوس،...." لأنها أقنعتني بها ... كونها هي، وأن "ربنا ما أخذ منك الا ليعطيك" وأنك "لازم تعمل اللي عليك" والبقية على قضاء الله، فان تدبيرك سيسعدك ولكن ما بالك بتدبير الله لك.

هي السبب في ابتسامتي وفي تأملي وفي نظرتي للمستقبل واحلامي وطموحي وافكاري.

ويجب أن تكون السبب في اختيارات أي فرد، أتعجب لما يحيا لمجرد الاستقرار و"العيشة الحلوة.. بيت وعيال ووظيفة حلوة وكة تبقى اتعشت يا برنس"...أين الحياة هنا

هو مستمتع.. ولكن نصف استمتاع.. هو مرتاح ولكن نصف راحة، هو "مريح دماغه"... هو "ربنا معاه"..

الحياة متعتها في تقلباتها، في الخسارة والربح في المعاناة والراحة، في الفشل والنجاح، في الهدوء والعصبية في "حبة فوق وحبة تحت"... في "ماشية يا معلم وبنحاول نعدلها"... في المعاناه على الوصول للقمة والمعاناة الاصعب في الحفاظ عليها.. في الفعل ورد الفعل... قال بيت وعيال ومصيف الساحل قال

الحياة.. لازم تتعاش.. واللي يكرهها ما يستاهلهاش

وده يا ناس.. سري.. سري الكبير

جزء من أغنية "أنا عندي سر" لـ بلاك تيما


كلمتنا

في شهر 5 - 2008.. انضميت لكلمتنا بطريقة غريبة

وفي شهر 2 - 2009 بقيت مساعد مدير تحرير بمفاجأة كانت أجمل حاجة حصلت بالنسبة لي

اتعملت حاجات كتير جدا جوة المكان ده

صاحبت ناس كتير جدا فخور اني سلمت عليهم بس.. من أصغر واحد لأكبر واحد

ربنا قدرني اكون جزء من حياة ناس كتير أتمنى أكون كنت حاجة كويسة في حياتهم ومستقبلهم واديتهم ولو زقة لقدام

المكان الرائع ده ليه فضل كبير عليا... بتمنى النجاح والتوفيق لكل الناس فيه وبتمنى المكان ده يبقى أكبر وأكبر

بحب كل شبر فيه.. كل ذرة تراب لمست ايديا وانا بعمل حاجة جوة

كل نسمة هوا.. دخلت جوة جسمي وانا فيه

بحب كل كلمة اتقالت لي جواه

مبسوط باللي شفته في عيون الناس وانا ماشي

خصوصا مروة عوض

كلمتنا

أهم سلمة في حياتي.. يارب أقدر أكون صورة حلوة ليكي في كل مكان أروحه